هذه الرسالة تفيد بأنك غير مشترك. للاشتراك الرجاء اضغط هنــا
:: مرحبا بكم في شبكة كام الامارات ::


العودة   منتديات كام الامارات > ~¤ô§ô¤~ المدارس والجامعات ~¤ô§ô¤~ > cam للصفّ العاشر تقارير !!مشاريع !! بحوث!!
التسجيل قائمة الأعضاء البحث مشاركات اليوم اجعل جميع المنتديات مقروءة

cam للصفّ العاشر تقارير !!مشاريع !! بحوث!! .[ تقارير !! مشاريع !! بحوث!! ].

:: حمل التولبار الخاص لشبكة كام وستقبل كل جديد من خلال تثبيته ::


رد
المشاهدات 9024 عـدد الردود 6
 
أدوات الموضوع
قديم 03-09-2008, 05:49 PM   #1
بنت راشـد
 
الصورة الرمزية بنت راشـد
 

الانتساب: Oct 2007
رقم العضويه: 1724
الاقامة:
المشاركات: 39
بمعدل: 0.02 يوماً
السن:
الجنس: انثى
عدد النقاط: 10
معلومات اضافيه

الحاله : بنت راشـد غير متواجد حالياً
عدد النقاط : 10
المستوى : بنت راشـد is on a distinguished road

معلومات مول كام الامارات:

My MMS صورتي المفضلة




السلامـ عليكمـ والرحمهـ...

حبــــايبي .. ابغي تقرير عن الزلازل يكون كامل الله يخليكمـ >.<
بــآجر اخر يوم تسليييم بلييز اللى يروم يساعدني مايبخل علي ^_^

شــــدوو حيــــلكمـ شوكلاته+ سفاح العيناوي ...
تــــرى بلاكم مانعرف شو كنا بنسووووي ....الله يحفظكم لناااا ^____^

   
 

 

التوقيع

لتعديل توقيعك أضغط هنا

~{ لا إله إلا الله سبحان الله .. !

رد مع اقتباس

قديم 03-09-2008, 06:09 PM   #2
‏رفيعـہ آلشاטּ
 
الصورة الرمزية ‏رفيعـہ آلشاטּ
 

الانتساب: Jan 2008
رقم العضويه: 2774
الاقامة:
المشاركات: 3,259
بمعدل: 1.34 يوماً
السن:
الجنس: انثى
عدد النقاط: 2313
معلومات اضافيه

الحاله : ‏رفيعـہ آلشاטּ غير متواجد حالياً
عدد النقاط : 2313
المستوى : ‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute

مزاجي:

معلومات مول كام الامارات:

My MMS صورتي المفضلة





السلام عليكم ورحمه الله ..




الزلازل


المقدمه

الزلازل هو ظاهرة طبيعية عبارة عن اهتزاز أرضي سريع يعود إلى تكسر الصخور وإزاحتها بسبب تراكم اجهادات داخلية نتيجة لمؤثرات جيولوجية ينجم عنها تحرك الصفائح الأرضية. قد ينشأ الزلزال كنتيجة لأنشطة البراكين أو نتيجة لوجود انزلاقات في طبقات الأرض.

تؤدي الزلازل إلى تشقق الأرض ونضوب الينابيع أو ظهور الينابيع الجديدة أو حدوث أمواج عالية إذا ما حصلت تحت سطح البحر ( تسونامي )فضلا عن آثارها التخريبية للمباني والمواصلات والمنشآت وغالبا ينتج عن حركات الحمل الحراري في الأستينوسفير والتي تحرك الصفائح القارية متسببة في حدوث هزات هي الزلازل. كما ان الزلازل قد تحدث خرابا كبيراو تحدد درجة الزلزال بماشر وتقيسه من 1 إلى 10:من 1 إلى4 زلازل قد لا تحدث اية اضرار اي يمكن الاحساس به فقط،من4 إلى 6 زلازل متوسطة الاضرار قد تحدث ضررا للمنازل و الاقامات،اما الدرجة القصوى اي من 7الى10 فيستطيع الزلزال تدمير المدينة باكملها وحفرها تحت اتلارض حتى تختفي مع اضرار لدى المدن المجاورة لها



أسباب وقوع الزلازل

هناك مجموعة من العوامل تكمن وراء ثورة الزلازل على سطح الأرض ، حيث يمكن تقسيمها إلى عوامل داخلية ترتبط بتكوين الأرض والتى تتألف من عدة طبقات هى من الخارج للداخل القشرة ثم الوشاح ثم لب الأرض

ويتكون " لب الأرض " من كرة صلبة من الحديد والنيكل تتميز بدرجة تصل إلى عدة آلاف درجة مئوية "قرابة 6000 درجة مئوية " ولكون طبقات الأرض غير متجانسة تحدث عملية انتقال للحرارة من منطقة لأخرى ، سواء بخاصية التوصيل فى المناطق الصلبة أو الحمل فى المناطق السائلة أو بخاصية الإشعاع على سطح الأرض ، وعندما تتراكم الطاقة الحبيسة فى منطقة ما فى طبقات الأرض يظهر دور الشمس والقمر من خلال موجات الجذب التى تؤثر بها على الأرض ، وهو ما يسمح بتحرير الحرارة المختزنة داخل باطن الأرض على شكل زلازل وبراكين . أيضاً تقف ظاهرة اقتران الكواكب وراء ، حدوث الزلازل والبراكين ، حيث تكون قوى المد الشمسي ، والقمري ، أكبر ما يمكن وهو ما يساعد على تحرير حرارة الأرض ويفسر قصر مدة الاقتران الكوكبي صغر المدة التى ينتاب فيها الأرض الهزات الزلزالية

وتلعب جيولوجيا المكان أيضاً دوراً هاماً فى حدوث الزلازل حيث يؤثر سمك القشرة الأرضية بما فيها من فوالق وتصدعات وكونها جزر فى المحيط أو أرض صخرية . إضافة إلى أنه كلما كان الكوكب قريباً من الشمس زادت الجاذبية المؤثرة وتسببت فى حدوث زلزال وبراكين ، ضخمة مثلما يحدث على كوكب الزهرة ، وكلما كبرت الكواكب وبعدت عن الشمس تقل الزلازل والبراكين عليها وتتلقى الأرض طاقتها الحرارية من مصدرين الأول هو الشمس والتى يظهر تأثيرها فى المنطقة السطحية وهو الجزء العلوى من القشرة والذى لا يزيد عن 28-30م ويتمثل المصدر الثانى من حرارة باطن الأرض التى تنجم بشكل كبير عن النشاط الإشعاعي لبعض العناصر وخاصة اليورانيوم والثوريوم وغيرها من العناصر شديدة الإشعاع




طبيعة الموجات الزلزالية

تتراوح الزلازل بين هزات أرضية ضعيفة جدا قد لا يشعر بها الإنسان ولكن يمكن لآلات رصد الزلازل تسجيلها ، وأخرى عنيفة جدا وغالبا ما يتسبب هذا النوع فى حدوث الخراب والدمار
وتنتقل الزلازل فى باطن الأرض على شكل موجات تمر داخل القشرة الأرضية وعبر مياه المحيطات والبحار، وقد تصل سرعتها إلى عشرات الكيلومترات فى الثانية الواحدة حيث يمكن لزلزال وقع فى مدينة القاهرة مثلاً أن يصل مدينة أسوان التى تبعد عنها قرابة ألف كيلو متر فى أقل من دقيقتين





علاقة الإنسان بالزلازل

جذبت الهزات الطبيعية التى تتعرض لها الأرض ، اهتمام وتفكير الإنسان منذ القدم واجتهد فى البحث عن التفسير ولأنه لم يكن قد امتلك أدوات العلم بعد فقد اختلطت هذه التفسيرات بالخرافة والخيالات التى لا تستند على أسس سليمة
فقد افترض الإنسان البدائى وجود دواب خيالية تشبه الحيوانات التى يراها ولكنها أكثر منها ضخامة تقوم بحمل الأرض ، ونتيجة لحركة هذه الدواب تهتز الأرض محدثة الزلازل ومن تلك الأساطير المعروفة أسطورة الثور الذى يحمل الأرض على أحد قرنيه فإذا ما أجهده حمله الثقيل نقلها إلى القرن الثانى وهو ما ينجم عنه اهتزاز كوكب الأرض وقد انتشرت هذه الأسطورة فى بلاد الشرق الأوسط مثل تركيا وإيران حيث كان ينظر للثور على أنه رمز للقوة
وكان أر سطو أول من قدم تفسيراً لظاهرة الزلازل بشكل شبه منطقي وقد جاء ملخص نظريات أر سطو وتلاميذه عن أن الزلازل تحدث ارتجاج الأرض فى فترات معينة نتيجة إفلات بعض كميات من الهواء المحتبس بداخلها وقد ظل هذا التفسير قائما الى أن جاء العام 1755 والذى يعتبر عام الفصل بين العلم والخرافة فى هذا المجال ، حيث جاء "جون فتشل" والذى كان أستاذا للجيولوجيا فى جامعة كامبردج ليؤسس العلم جديد هو علم الزلازل أو "السيزمولوجيا" وقد ارجع الحركات الاهتزازية للأرض إلى موجات مرنة تسرى فى صخور القشرة الأرضية نتيجة لتأثير ديناميكي




قياس قوة الزلزال

للتعرف على طبيعة الزلزال وشدته وعمقه وتحديد مكانه لابد من وجود جهاز استقبال حساس يتلقى الإشارات الموجبة الاهتزازية ويسجل تذبذبها وتأرجحها وسرعتها بدقة ، ويستخدم لهذا الغرض جهاز يعرف بالسيموجراف وهذا الجهاز له أنواع عديدة تتراوح أوزانها ما بين اقل من كيلو جرام واحد إلى عدة أطنان ولكنها جميعا لها مبدأ عمل واحد مهما تنوعت .وذلك على يد عالم فيزياء الأمواج الأهتزازية الأمريكى "ريختر" وتلميذه اللامع "ب .جوتنبرج" وتلاميذه هو الآخر.




مقياس ريختر

معظم الناس سمعوا عن مقياس ريختر ولكنهم قد يكونوا غير محيطين بطبيعة وكيفية عمله .ولكى نتفهم ذلك نسوق المثال التالى
.. قدر مركز المسح الجيولوجي الأمريكي قوة الزلزال الأخير الذي قتل الآلاف في الهند بـ 9ر7 درجة على مقياس ريختر
ونظرا لاعتماد مقياس ريختر على أساس لوغاريتمي فان كل زيادة بمقدار درجة كاملة على المقياس تمثل زيادة تبلغ عشرة أمثال قيمة الموجة الزلزالية
وتحدد قوة الزلزال على أساس القوة القصوى للموجة الزلزالية التي تسجلها أجهزة رصد الزلازل وبعد الجهاز عن مركز الزلزال وتستخدم احدث أنظمة رصد الزلازل خطوط الهاتف والأقمار الصناعية للاتصال بكمبيوتر مركزي يقدم نتائج مبدئية خلال دقائق




المصادر


http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B2%...B2%D8%A7%D9%84


http://www.islamonline.net/iol-arabi...0/scince1a.asp


www.alittihad.ae/details.php?id=9831&adate=2008










،
تقبلوا مروري واحترامي

والسموحه

اختكم

شوكلاته
/ كآنت هنآ

   
 

 

التوقيع



بليز لا اطرُشوَنِ طلبات آلتوَاقيعَ عَلى الخاص ..

رد مع اقتباس

قديم 03-09-2008, 06:14 PM   #3
بنت فزاع
 
الصورة الرمزية بنت فزاع
 

الانتساب: Jan 2008
رقم العضويه: 2767
الاقامة:
المشاركات: 3,531
بمعدل: 1.46 يوماً
السن:
الجنس: انثى
عدد النقاط: 278
معلومات اضافيه

الحاله : بنت فزاع غير متواجد حالياً
عدد النقاط : 278
المستوى : بنت فزاع is a jewel in the roughبنت فزاع is a jewel in the roughبنت فزاع is a jewel in the rough

مزاجي:

معلومات مول كام الامارات:

My MMS صورتي المفضلة




يسلموووووووو ع هالمساعدهـ الطيبهـ

   
 

 

التوقيع

رد مع اقتباس

قديم 03-09-2008, 06:17 PM   #4
‏رفيعـہ آلشاטּ
 
الصورة الرمزية ‏رفيعـہ آلشاטּ
 

الانتساب: Jan 2008
رقم العضويه: 2774
الاقامة:
المشاركات: 3,259
بمعدل: 1.34 يوماً
السن:
الجنس: انثى
عدد النقاط: 2313
معلومات اضافيه

الحاله : ‏رفيعـہ آلشاטּ غير متواجد حالياً
عدد النقاط : 2313
المستوى : ‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute

مزاجي:

معلومات مول كام الامارات:

My MMS صورتي المفضلة





السلام عليكم ورحمه الله ..




الزلازل


تعريف الزلازل :

الزلازل هي اهتزازات مفاجئة تصيب القشرة الأرضية عندما تنفجر الصخور التي كانت تتعرض لعملية تمدد، وقد تكون هذه الاهتزازات غير كبيرة بل وتكاد تلاحظ بالكاد وقد تكون مدمرة على نحو شديد.



كيف تتكون الزلازل ؟

أثناء عملية الاهتزاز التي تصيب القشرة الأرضية تتولد ستة أنواع من موجات الصدمات، من بينها اثنتان تتعلقان بجسم الأرض حيث تؤثران على الجزء الداخلي من الأرض بينما الأربعة موجات الأخرى تكون موجات سطحية، ويمكن التفرقة بين هذه الموجات أيضا من خلال أنواع الحركات التي تؤثر فيها على جزيئات الصخور، حيث ترسل الموجات الأولية أو موجات الضغط جزيئات تتذبذب جيئة وذهابا في نفس اتجاه سير هذه الأمواج، بينما تنقل الأمواج الثانوية أو المستعرضة اهتزازات عمودية على اتجاه سيرها.

وعادة ما تنتقل الموجات الأولية بسرعة أكبر من الموجات الثانوية، ومن ثم فعندما يحدث زلزال، فإن أول موجات تصل وتسجل في محطات البحث الجيوفيزيقية في كل أنحاء العالم هي الموجات الأولية.



أنواع الزلازل :
يعرف الجيولجيون ثلاثة أنواع عامة من الزلازل هي:


الزلازل التكتونية

الزلازل البركانية

الزلازل المنتجة صناعيا.




الزلازل التكتونية :

تعتبر الزلازل التكتونية أكثر الأنواع تدميرا وهي تمثل صعوبة خاصة للعلماء الذين يحاولون تطوير وسائل للتنبؤ بها. والسبب الأساسي لهذه الزلازل التكتونية هو ضغوط تنتج من حركة الطبقات الكبرى والصغرى التي تشكل القشرة الأرضية والتي يبلغ عددها اثنتي عشر طبقة. وتحدث معظم هذه الزلازل على حدود هذه الطبقات في مناطق تنزلق فيها بعض الطبقات على البعض الآخر أو تنزلق تحتها. وهذه الزلازل التي يحدث فيها مثل هذا الانزلاق هي السبب في حوالي نصف الحوادث الزلزالية المدمرة التي تحدث في العالم وحوالي 75 في المائة من الطاقة الزلزالية للأرض.
وتتركز هذه الزلازل في المنطقة المسمى "دائرة النار" وهي عبارة عن حزام ضيق يبلغ طوله حوالي (38.600) كم يتلاقى مع حدود المحيط الهادي. وتوجد النقاط التي تحدث فيها انفجارات القشرة الأرضية في مثل هذه الزلازل في أجزاء بعيدة تحت سطح الأرض عند أعماق تصل إلى (645) كم. ومن الأمثلة على هذا النوع من الزلازل زلزال ألاسكا المدمر الذي يسمى "جود فرايداي" والذي وقع عام 1383 هـ / 1964 م.
وقد تقع الزلازل التكتونية أيضا خارج منطقة "دائرة النار" في عدة بيئات جيولوجية مختلفة، حيث تعتبر سلاسل الجبال الواقعة في وسط المحيط موقعا للعديد من مثل هذه الأحداث الزلزالية ذات الحدة المعتدلة وتحدث هذه الزلازل على أعماق ضحلة نسبيا. ونادرا ما يشعر بهذه الزلازل أي شخص وهي السبب في حوالي 5 في المائة من الطاقة الزلزالية للأرض ولكنها تسجل يوميا في وثائق الشبكة الدولية للمحطات الزلزالية.
وتوجد بيئة أخرى عرضة للزلازل التكتونية وهي تمتد عبر البحر المتوسط وبحر قزوين حتى جبال الهيمالايا وتنتهي عند خليج البنغال. وتمثل في هذه المنطقة حوالي 15 % من طاقة الأرض الزلزالية حيث تتجمع كتل أرضية بصفة مستمرة من كل من الطبقات الأوربية والأسيوية والأفريقية والأسترالية تنتهي بوجود سلاسل جبلية صغيرة ومرتفعة. وقد أدت الزلازل الناتجة من هذه التحركات إلى تدمير أجزاء من البرتغال والجزائر والمغرب وإيطاليا واليونان ويوغوسلافيا ومقدونيا وتركيا وإيران في حوادث عدة. ومن بين الأنواع الأخرى للزلازل التكتونية تلك الزلازل الضخمة المدمرة التي لا تقع بصورة متكررة، وهذه تحدث في مناطق بعيدة عن تلك التي يوجد بها نشاط تكتوني.



الزلازل البركانية :

أما أنواع الزلازل غير التكتونية، وهي الزلازل ذات الأصول البركانية فنادرا ما تكون ضخمة ومدمرة. ولهذا النوع من الزلازل أهميته لأنه غالبا ما ينذر بقرب انفجارات بركانية وشيكة. وتنشأ هذه الزلازل عندما تأخذ الصهارة طريقها لأعلى حيث تملأ التجويفات التي تقع تحت البركان. وعندما تنتفخ جوانب وقمة البركان وتبدأ في الميل والانحدار، فإن سلسلة من الزلازل الصغيرة قد تكون نذيرا بانفجار الصخور البركانية. فقد يسجل مقياس الزلازل حوالي مائة هزة أرضية صغيرة قبل وقوع الانفجار.



الزلازل المنتجة صناعياً

أما النوع الثالث من الزلازل فهو الذي يكون الإنسان سببا فيه من خلال عدة أنشطة يقوم بها مثل ملء خزانات أو مستودعات جديدة أو الإنفجارات النووية تحت الأرض أو ضخ سوائل إلى الأرض عبر الآبار.




آثار الزلازل

وللزلازل آثار مدمرة تختلف تأثيراتها حسب قوتها فقد تسبب الزلازل خسائر كبيرة في الأرواح حيث تدمر المباني والكباري والسدود، كما قد تؤدي إلى انهيارات صخرية مدمرة. ومن بين الآثار المدمرة الأخرى للزلازل أنها تتسبب في ما يسمى بموجات المد والجزر. وحيث أن مثل هذه الأمواج لا تتعلق بالجزر، فإنها تسمى أمواج بحرية زلزالية.



طبيعة الزلازل وأسبابها قديماً

ولقد شغلت طبيعة الزلازل أذهان الناس الذين يعيشون في مناطق معرضة للهزات الأرضية منذ أقدم الأزمنة. حيث أرجع بعض فلاسفة اليونان القدماء الهزات الأرضية إلى رياح تحت خفية بينما أرجعها البعض الآخر إلى نيران في أعماق الأرض. وحوالي عام 130 ميلادية، كان العالم الصيني تشانج هينج يعتقد بأن الأمواج التي تأتي من الأرض قادمة من مصدر للزلازل، ومن ثم فقد قام بعمل وعاء برونزي محكم لتسجيل مرور مثل هذه الموجات. وقد تم تثبيت ثماني كرات في أفواه ثماني تنينات قد وضعت حول محيط الوعاء، حيث أن أية موجة زلزالية سوف تؤدي إلى سقوط كرة واحدة أو أكثر.



أول وصف علمي لطبيعة الزلازل

أول وصف علمي لأسباب حدوث الزلازل فكان على يد العلماء المسلمين في القرن الرابع الهجري / العاشر الميلادي. فيذكر ابن سينا في كتابه عيون الحكمة وصف الزلازل وأسباب حدوثها وأنواعها ما قوله: "حركة تعرض لجزء من أجزاء الأرض بسبب ما تحته ولا محالة أن ذلك السبب يعرض له أن يتحرك ثم يحرك ما فوقه، والجسم الذي يمكن أن يتحرك تحت الأرض إما جسم بخاري دخاني قوي الاندفاع كالريح، وإما جسم مائي سيال، وإما جسم هوائي، وإما جسم ناري، وإما جسم أرضي. والجسم الأرضي لا تعرض له الحركة أيضا إلا لسبب مثل السبب الذي عرض لهذا الجسم الأرضي فيكون السبب الأول الفاعل للزلزلة ذلك، فأما الجسم الريحي، ناريا كان أو غير ناري فإنه يجب أن يكون هو المنبعث تحت الأرض، الموجب لتمويج الأرض في أكثر الأمر".
ويضيف ابن سينا مستعرضا الظواهر المصاحبة لها فيذكر في كتابه النجاة : "وربما احتبست الأبخرة في داخل الأرض فتميل إلى جهة فتبرد بها فتستحيل ماء فيستمد مددا "متدافقا" فلا تسعه الأرض فتنشق فيصعد عيونا وربما لم تدعها السخونة تتكثف فتصير ماء وكثرت عن أن تتحلل وغلظت عن أن تنفذ في مجار مستحفصة وكانت تتكثف أشد استحصافا عن مجار أخرى فاجتمعت ولم يمكنها أن تثور خارجة زلزلت الأرض وأولى بها أن يزلزلها الدخان الريحي، وربما اشتدت الزلزلة فخسفت الأرض، وربما حدث في حركتها دوي كما يكون من تموج الهواء في الدخان. وربما حدثت الزلزلة من أشياء عالية في باطن الأرض فيموج بها الهواء المحتقن فيزلزل الأرض وربما تبع الزلزلة نبوع عيون".
ولقد أورد ابن سينا تصورا لأماكن حدوث الزلازل فذكر: "وأكثر ما تكون الزلزلة في بلاد متخلخلة غور الأرض متكاثفة وجهها، أو مغمورة الوجه بماء". وهو ما يتفق مع ما توصل إليه العلماء الآن أن مناطق حدوث الزلازل تكون في مناطق الضعف في القشرة الأرضية حيث يتم حركة الصخور على سطحها، وتسمح بخروج الغازات. ويصف ابن سينا أنواع الزلازل فيقول: "منها ما يكون على الاستقامة إلى فوق، ومنها ما يكون مع ميل إلى جهة، ولم تكن جهات الزلزلة متفقة، بل كان من الزلازل رجفية، ما يتخيل معها أن الأرض تقذف إلى فوق، ومنها ما تكون اختلاجية عرضية رعشية، ومنها ما تكون مائلة إلى القطرين ويسمى القطقط، وما كان منه مع ذهابه في العرض يذهب في الارتفاع أيضا يسمى سلميا".
أما السيوطي الذي أورد معلومات تحدد أماكن معظم الزلازل بدقة فقد تحدث في كتابه كشف الصلصلة عن وصف الزلزلة عن شدتها من خلال وصف آثارها التدميرية مثل أوزان الصخور المتساقطة، ومقاييس الشقوق الناتجة عن الزلازل، وعدد المدن والقرى والمساكن المتهدمة، وعدد الصوامع والمآذن المتهدمة، وعدد القتلى. كما وصف السيوطي درجات الزلازل بتعبيرات أشبه ما تكون بالمقاييس الحديثة مثل لطيفة جدا، وعظيمة وهائلة. وقد حدد مدة بقاء الزلزلة مستخدما في ذلك طريقة فريدة فذكر: "دامت الزلزلة بقدر ما يقرأ الإنسان سورة الكهف".



قياس الزلازل

وقد كانت ملاحظة موجات الزلازل تتم بهذه الطريقة وبعدة طرق أخرى لعدة قرون، وفي الثمانينات من القرن التاسع عشر، تمكن عالم الجيولوجيا الإنجليزي جون ميلن عام 1266هـ-1850م / 1331 هـ-1913م من اختراع آلة تسجيل زلازل تعتبر رائدة من نوعها ألا وهي مقياس الزلازل، وهي عبارة عن بندول بسيط وإبرة معلقة فوق لوح زجاجي. وقد كان هذا المقياس هو أول آلة من نوعها تتيح التفرقة بين موجات الزلازل الأولية والثانوية. أما مقياس الزلازل المعاصر فقد اخترعه في القرن العشرين عالم الزلازل الروسي الأمير بوريس جوليتزين عام 1278هـ-1862م / 1334 هـ-1916م. وقد استخدم في هذه الآلة بندولا مغناطيسيا معلقا بين قطبي مغناطيس كهربائي، وقد كان هذا الاختراع فتحا في أبحاث الزلازل في العصر الحديث.



مقياس ريختر

ثم تمكن علماء الزلازل بعد ذلك من اختراع مقياسين لمساعدتهم في قياس كم الزلازل. أحدهما هو مقياس ريختر نسبة للعالم تشارليز فرانسيس ريختر عام 1317هـ-1900م / 1405 هـ-1985م الذي قام بصنعه. وهو جهاز يقوم ب قياس الطاقة المنبعثة من بؤرة أو مركز الزلزال. وهذا الجهاز عبارة عن مقياس لوغاريتمي من 1 إلى 9، حيث يكون الزلزال الذي قوته 7 درجات أقوى عشر مرات من زلزال قوته 6 درجات، وأقوى 100 مرة من زلزال قوته 5 درجات، وأقوى 1000 مرة من زلزال قوته 4 درجات وهكذا. ويقدر عدد الزلازل التي يبلغ مقياس قوتها من 5 إلى 6 درجات والتي تحدث سنويا على مستوى العالم حوالي 800 زلزال بينما يقع حوالي 50.000 زلزال تبلغ قوتها من 3 إلى 4 درجات سنويا ، كما يقع زلزال واحد سنويا تبلغ قوته من 8 إلى 9 درجات. ومن الناحية النظرية، ليس لمقياس ريختر درجة نهاية محددة ولكن في عام 1979 وقع زلزال قوته 8.5 درجة وساد الاعتقاد بأنه أقوى زلزال يمكن أن يحدث. ومنذ ذلك الحين، مكنت التطورات التي حدثت في تقنيات قياس الزلازل علماء الزلازل من إدخال تعديلات على المقياس حيث يعتقد الآن بأن درجة 9.5 هي الحد العملي للمقياس. وبناء على المقياس الجديد المعدل، تم تعديل قوة زلزال سان فرانسيسكو الذي وقع عام 1906 من 8.3 إلى 7.9 درجة بينما زادت قوة زلزال ألاسكا الذي وقع عام 1383هـ / 1964 م من 8.4 إلى 9.2 درجة.



درجة ميركالي

أما المقياس الآخر وهو اختراع العالم الإيطالي جيوسيب ميركالي عام 1266هـ-1850 / 1332 هـ-1914 ويقيس قوة الاهتزاز بدرجات من I حتى XII. وحيث أن تأثيرات الزلزال تقل بالبعد عن مركز الزلزال، فتعتمد درجات ميركالي المخصصة لقياس الزلازل على الموقع الذي يتم فيه القياس. فمثلا تعتبر الدرجة 1 زلزال يشعر به عدد قليل جدا من الناس بينما تعتبر الدرجة XII زلزالا مدمرا يؤدي إلى إحداث دمار شامل. أما درجات القوة II إلى III فتعادل زلزالا قوته من 3 إلى 4 درجات بمقياس ريختر، بينما تعادل الدرجات من XI إلى XII بمقياس ميركالي زلزالا قوته من 8 إلى 9 درجات بمقياس ريختر.






المصادر


http://www.falak.ae/fa54.htm

http://www.alshamsi.net/friends/b7oo...c/zalazel.html

http://sez.ae/vb/showthread.php?t=27...D2%E1%C7%D2%E1

http://forum.egypt.com/arforum/showthread.php?t=4972









،
تقبلوا مروري واحترامي

والسموحه

اختكم

شوكلاته
/ كآنت هنآ

   
 

 

التوقيع



بليز لا اطرُشوَنِ طلبات آلتوَاقيعَ عَلى الخاص ..

رد مع اقتباس

قديم 03-09-2008, 06:18 PM   #5
‏رفيعـہ آلشاטּ
 
الصورة الرمزية ‏رفيعـہ آلشاטּ
 

الانتساب: Jan 2008
رقم العضويه: 2774
الاقامة:
المشاركات: 3,259
بمعدل: 1.34 يوماً
السن:
الجنس: انثى
عدد النقاط: 2313
معلومات اضافيه

الحاله : ‏رفيعـہ آلشاטּ غير متواجد حالياً
عدد النقاط : 2313
المستوى : ‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute‏رفيعـہ آلشاטּ has a reputation beyond repute

مزاجي:

معلومات مول كام الامارات:

My MMS صورتي المفضلة





السلام عليكم ورحمه الله ..




الزلازل المعروفة بالهزات الأرضية لدى عامة الناس، تعتبر في نظر أهل الاختصاص، بأنها عبارة عن اهتزازات مباغتة قاسية وعنيفة تتولد في أعماق القشرة الأرضية في شكل انفلاقات من جراء تحرك كتلتين أرضيتين مفصولتين عن بعضهما البعض، وهي ثلاثة أصناف:
- الانفلاقات المتواجدة في حالة تمدد،
- الانفلاقات المتولدة عن أنزلاق،
- الانفلاقات المتولدة عن الضغوط.
هناك الكثير من الناس ممن يعتقدون أن الأرض تنشق خلال الهزات الأرضية لتبتلعنا! ما يمكن قوله لهؤلاء أن هذا الاعتقاد خاطئ ونابع من الخيال، لأنه ببساطة بإمكان الزلازل أن تحدث شقوقا في الأرض وعلى جدران المنازل نتيجة التأثيرات الثانوية التي يسببها حجم الظاهرة.
تحدث هذه الزلازل بسبب تنقل الصفيحات التكتونية فيما بينها، ويكمن سبب التنقل المذكور في البرودة الواصلة والمتواصلة لكوكب الأرض، أي بمعنى أخر في بعض المناطق تتلامس الصفيحات التكتونية فتسبب تراكم ضغوط أو قوى على مستوى أماكن الانفلاقات، وعندما يصبح التراكم مهما، يستسلم الانفلاق وينتج عن ذلك الزلزال.
تحدث الزلازل عموما على حواف الصفيحات التكتونية. ولهذا تعتبر منطقة البحر الأبيض المتوسط عرضة ومقرا للنشاط الزلزالي، بسبب تقارب الصفيحتين الإفريقية والأورو-أسيوية، مثل: إيطاليا، اليونان، تركيا وغيرها من الدول التي تشهد أكثر نشاط زلزالي على مستوى المنطقة المذكورة.
تتبع دوما الفترات الموالية للزلازل المهمة بهزات أخرى محسوسة تعرف بـ"الهزات الارتدادية"، لكن يجب التذكير بأن تلك الهزات تكون في معظم الحالات ضعيفة، وهي ظاهرة عادية تشير إلى إعادة ضبط للقشرة الأرضية بعد الهزة الرئيسية.
يمكن أن تستمر الهزات الارتدادية لعدة أسابيع أو شهور، لكن بمرور الوقت تتباعد في ما بينها شيئا فشيئا إلى أن تختفي كلية.
تتميز الهزة الأرضية بمركزها السطحي، وهو المكان الدقيق الذي وقعت فيه والمحدد انطلاقا من التسجيلات الزلزالية لمختلف محطات المراقبة، إلى جانب شدتها التي تمثل كمية الطاقة المحررة خلال الهزة والتي تقاس على سلم رشتر (9 درجات)، وكذا قوتها التي تميز تأثيرات الهزة على المحيط والتي تقاس على سلم مركالي (12 درجة).
كل زلزال صغير تبلغ شدته أقل من 3 درجات، لا يعلن بالضرورة عن وقوع زلزال أكثر قوة، باستثناء حالات نادرة جدا، والدليل على ذلك مئات الزلازل التي تحدث سنويا دون أن تكون متبوعة بزلازل أكبر قوة. وحسب فهرس الزلازل المعتمد، هناك أربعة أنواع من الزلازل، وهي:
- الهزات الضعيفة التي تقل شدتها عن 5 درجات،
- الهزات المعتدلة التي تتراوح ما بين 5 و6 درجات،
- الهزات القوية التي تدور ما بين 6 و7 درجات،
- الهزات العنيفة التي تفوق شدتها 7 درجات.
.
بالمناسبة، نذكر كذلك أنه لا توجد علاقة للزلازل مع المناخ لكون أن القوى الباطنية للأرض هي المسيرة لهذه الظواهر، وهو ما أكدته لنا الطبيعة من خلال حدوث هذه الهزات في الأوقات الحارة والباردة.
كما لا يوجد أيضا للزلازل أي ارتباط بالنشاط البركاني، إذ تكمن العلاقة الوحيدة بين هذا وذاك في استفاقة المناطق البركانية المعنية بالزلزال، وهو ما يمكن أن تحدث عنه زلازل بركانية.
عند حدوث هزات أرضية، يمكن ملاحظة ظواهر ثانوية مرتبطة بالعملية تتمثل عموما في تسجيل هدير يشهد على تشوه القشرة الأرضية بسبب عبور الموجات الزلزالية، إلى جانب نفاذ وظهور ينابيع تفسر بتغيير مسرى جريان المياه الباطنية، وكذا تسرب الغازات المختلفة نتيجة الضغوط المرتفعة داخل القشرة الأرضية، زيادة على ظهور شعاعات ضوئية تعرف بـ"كهربة الهواء المحيط" نتيجة احتكاك حواف الانفلاق







،
تقبلوا مروري واحترامي

والسموحه

اختكم

شوكلاته
/ كآنت هنآ

   
 

 

التوقيع



بليز لا اطرُشوَنِ طلبات آلتوَاقيعَ عَلى الخاص ..

رد مع اقتباس

قديم 03-10-2008, 04:18 PM   #6
سفاح العيناوي
 
الصورة الرمزية سفاح العيناوي
 

الانتساب: Sep 2006
رقم العضويه: 12
الاقامة: .
المشاركات: 7,606
بمعدل: 2.59 يوماً
السن: 27
الجنس: ذكر
عدد النقاط: 828
معلومات اضافيه

الحاله : سفاح العيناوي غير متواجد حالياً
عدد النقاط : 828
المستوى : سفاح العيناوي is a splendid one to beholdسفاح العيناوي is a splendid one to beholdسفاح العيناوي is a splendid one to beholdسفاح العيناوي is a splendid one to beholdسفاح العيناوي is a splendid one to beholdسفاح العيناوي is a splendid one to beholdسفاح العيناوي is a splendid one to behold

مزاجي:

معلومات مول كام الامارات:

My MMS صورتي المفضلة




بدال التقرير يابولج تقريرين
تقدرين تدمجيهم في احلى تقرير
اشكر الاخت شوكلاته على التقارير
تحياتي لكم

   
 

 

التوقيع

رد مع اقتباس

قديم 03-11-2008, 05:11 PM   #7
بنت راشـد
 
الصورة الرمزية بنت راشـد
 

الانتساب: Oct 2007
رقم العضويه: 1724
الاقامة:
المشاركات: 39
بمعدل: 0.02 يوماً
السن:
الجنس: انثى
عدد النقاط: 10
معلومات اضافيه

الحاله : بنت راشـد غير متواجد حالياً
عدد النقاط : 10
المستوى : بنت راشـد is on a distinguished road

معلومات مول كام الامارات:

My MMS صورتي المفضلة




مشكووووووووورة يااحـــــلى شكولااااته في الدنياااا
وربي لايحرمنا منج ولا من مساعداتج لناااا ..


أبدعتـــــــــــــــــــــــــــــــــــي ^_^

   
 

 

التوقيع

لتعديل توقيعك أضغط هنا

~{ لا إله إلا الله سبحان الله .. !

رد مع اقتباس

رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
(عرض الكل الأعضاء الذين شاهدوا هذا الموضوع : 49
*(المجتهدة)*, مرفوعة الراس, معسولة الشفا, منظور, مووون, C'ist.-Moi, المقدحي الشحي, البنوته, الجار7, الصآعقة العنآبية ~, العامريهـ, العنووود, copsman, بنوتة الشارجهـ, Fares UAE, حلآوة, دبوسة, ikhlasso, جروووح القلب, جزراويه دلوعه, m.hanen, راعيهـ الكشخهـ, ريانه العود, روح القرآن, سلفستر الامارات, صدى الرحيل, سفاح العيناوي, شوااقي, reem26, Tomy, عمران اللوغاني, عذوبة, عيمانيه, غروور, عششوقه, غـندورهـ =), عـكـس, عكماويه, waelghali, فاطمة يوسف الملا, فد الجواهر يت, فديتني دلووعه, وليد رضا, نناه, نور صباحداوود السعدي, ×ذبحتهم _ عيوني×, طرفَ سولعيـة, قلبي عاشقها, قنوخ
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع كتابة مواضيع
لا تستطيع كتابة ردود
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

لكل مشاهـده : 1.00 درهـم
لكل موضوع : 22,500.00 درهـم
لكل رد جديد : 50.00 درهـم
الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تقرير عن النفط (البترول) لمــادهـ الجيولوجيا .. للقسم العلمي ‏رفيعـہ آلشاטּ cam للصف الثاني عشر تقارير !! مشاريع !! بحوث !! 11 10-19-2011 08:25 PM
ممكن تقرير E @"غلا الشارجة"@ :: اللغة الإنجليزية :: 9 10-01-2011 06:01 PM
فهرس جميع التقارير !! مشاريع !! بحوث !! فصل الثاني سفاح العيناوي cam المدارس والجامعات 2 04-04-2010 05:42 PM
تقرير عن ( السيزموجراف) لمـــادهـ الجيولوجيــا ... ‏رفيعـہ آلشاטּ :: جيولوجيا :: 11 03-24-2008 08:07 PM
ابغي تقرير ساعدوني ابغية يوم الخميس 25/10 الي يحبني يدخل ؟؟؟ فلاسية وكلي فخر cam للصفّ العاشر تقارير !!مشاريع !! بحوث!! 18 10-26-2007 01:41 AM




جميع الأوقات بتوقيت GMT +4. الساعة الآن 11:40 PM.


Powered by vBulletin Version 3.6.8
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
uae4cam.com
تصميم شبكة كام الامارات